U3F1ZWV6ZTIzMjExMDE1ODkwX0FjdGl2YXRpb24yNjI5NDg3ODcyMjc=
recent
آخر المواضيع

اضرار السجائر الالكترونية 2019 !!!

اضرار السجائر الالكترونية 2019


السجائر الإلكترونية، الغرض منها محاكات التدخين و محاولة تعويض مدمني سجائر التبغ بالسجائر الإلكترونية، بُغْيَةَ الإقلاع عن التدخين، و ذالك دون الإطلاع على اضرار السجائر الالكترونية، و فكرة السجارة الإلكترونية كانت وليدة فكرة أخرى و هي إستبدال التبغ بشيء آخر، وكانت الفكرة مبنية على استبدال التبغ بهواء ساخن بنكهة ما مثل الشيشة لكن على شكل سجارة أو شبه سجارة، و أول من حول هذه الفكرة إلى واقع هو الصيدلي الصيني هون ليك في عام 2003، حيث جاء بفكرة عبقرية و هي تبخير محلول البروبيلين جليكول بواسطة الموجات الفوق صوتية، عن طريق إستخدام جهاز كهروضغطي.
ثم مع تطور العالم تطورة السجائر الالكترونية حتى أصبحت على الشكل الذي نعرفه الآن، و السجائر الإلكترونية هي عبارة عن مرذاذ محمول يعمل ببطارية و يحاكي عملية تدخين التبغ لكن دون وجود التبغ فيها.
إزداد عدد مستخدمي السجائر الإلكترونية على مر الزمان أضعافا مضاعفة و بشكل مهول حيث أنه كان عدد مستخدمي السجائر الإلكترونية من 700000 في عام 2012، إلى 2.6 مليون في عام 2015، و مع هذا الإستهلاك، بدأة تدور نقاشات حول اضرار السجائر الإلكترونية، و هل حقا هي أقل ضررا من سجائر التبغ؟ و هل حقا لها دور في الإقلاع عن تدخين سجائر التبغ و هل هي بديلة له؟ و  السؤال الأهم، ماهي اضرار السجائر الالكترونية ؟؟؟

من ماذا تتكون و أين تتمحور اضرار السجائر الإلكترونية؟

على إختلاف السجائر الإلكترونية و على إختلاف التكنلوجيا المعتمدة في تصنيعها، تبقى بعض أجزاء السجارة الإلكترونية أساسية و لا يستغنى عنها و هي :
  • البطارية و هي شيء أساسي لإشتغال السجارة.
  • الخرطوش أو العلبة و هي جزء من السجارة الإلكترونية يخزن فيها المحلول المراد تبخيره و يسمى السائل الإلكتروني.
  • ملف التسخين و الفتيلة من أجل إحداث التفاعلات داخل السجارة.
  • المحلول أو السائل الإلكتروني هي المادة التي يتم تبخيرها لإنتاج الضباب أو الدخان و هي منبع النقاش حول اضرار السجائر الالكترونية.
  • في أغلب الأحيان يأتي جزء ملف التسخين وجزء الخزان سوياً ويسمى كارتومايزر أو بخاخ.
  • هنا تقع الإختلافات بين شركات التصنيع  فبعضها يحتوي على مصباح صغير أو أزرار وبعضها يأتي بشاشة للتحكم بالجهد الكهربي أو الطاقة الكهربائية أو لقياس المقاومة الكهربائية لملف التسخين.

المحلول الإلكتروني و مسؤوليته عن اضرار السجائر الالكترونية

مكونات المحلول الإلكتروني تتمحور في ثلاث أشياء رئيسية و هي : 
  • الجلسرين النباتي و هو سائل عديم اللون و لزج نوعا ما، طعمه حلو ينتمي لعائلة الكحوليات و المركبات العضوية، يستخرج من دهون الحيوانات و زيوت النباتات، و البيترول.
  • البروبيلين جليكول مثله مثل الجلسرين غير أنه مركب عضوي اصطناعي.
  •  ماء مقطر هو الماء الذي يحصل عليه بعد إجراء عملية تقطير ثم تكثيف.
  •  الكحول الإيثيلي أو غيرها من المذيبات.
  • النكهات الإصطناعية أو الطبيعية على حسب إختلاف التصنيع من شرك لآخرى.
  • و بالطبع النكوتين على إختلاف النسب وهذا محل النقاش حول اضرار السجائر الالكترونية زيادة على المواد السابق ذكرها.
هذه المكونات أجمع عليها الأطباء و العلماء أنها ليست ضارة كسجائر التبغ حيث أنهم أثبتوا أن نسب تركيز السموم في السجائر الإلكترونية أقل من سجائر التبغ بنسبة مهمة، و هذا راجع إلى إنعدام وجود التبغ بين مكونات السجارة الإلكترونية.

مواضوع قد تهمك:
مخاطر الأغذية المعلبة و مادة BPA القاتلة 
9 من فوائد البصل العجيبة على جسم الإنسان لم تكن تعرفها !!!

هل لدينا كل المعلومات عن اضرار السجائر الالكترونية ؟

صراحة مازال العلم لم يحيط عن جميع اضرار السجائر الالكترونية، و مازالت الدراسات فقيرة في هذا المجال، فنحن مازلنا نجهل هل مشاكل الرئة الناتجة عن السجارة الإلكترونية قد يعاني منها الجميع أم فقط هي مقتصرة عن الذين يعانون من مشاكل في الرئة مثل الربو، و الذين هم مستهلكون للماريجوانا و المخدرات؟ و هل فعلا يسبب تدخين السجائر الإلكترونية أمراض في الرئة شبيهة بأمراض تدخين سجائر التبغ، ناهيك عن إختلاف معدل إفراز السموم في الهواء بينهم؟ أم أن المواد التي يحتويها المحلول الإلكتروني هي المتسبب الرئيسية في هذه الأمراض القاتلة؟
لكن مع وجود بعض التقارير عن أضرارها قد نأخذ فكرة عنها و عن مستوى خطورتها.
و آخر التقارير تقول أن قد أصيب ما يقرب 200 مستخدم للسجائر الإلكترونية، بأمراض رئوية وخيمة في 22 ولاية أمريكية، و الطامة الكبرى أن هذه الحالات كانت تقتصر على الشباب و المراهقين، و عادة ما تبدأ الأعراض بصعوبة شديدة في التنفس و ألم في الصدر الذي يؤدي إلى دخول المستشفى، و قد يتراود إلى أذهانكم أن هذه الأضرار قد تكون مقتصرة على علامة تجارية واحدة أو معينة، هذه التقارير أشارت إلى جميع أنواع السجائر الإلكترونية و جميع العلامات التجارية مسؤولة عن هذه الأضرار.
النيكوتين لا يقل خطورة عن التبغ فهو مدمن للغاية خصوصا بين المراهقين و الشباب، حتى أن بعد السجائر الإلكترونية التي تدلي بأنها خالية من النيكوتين وجدو أنها أيضا تحتوي على نسب من النيكوتين، و تم ربط بعض المواد الموجودة في بخار السجائر الإلكترونية بزيادة خطر الإصابة بالسرطان، و قد ينتقل بعض المراهقين من تدخين السجائر الإلكترونية إلى تدخين سجائر التبغ بسبب طيشهم و بغية زايدة النشوة.
و قد تم الإبلاغ عن حالات الانفجار والحروق باستخدام السجائر الإلكترونية أثناء إعادة شحن الأجهزة بسبب البطاريات التالفة و سوء جودة التصنيع.


كانت هذه آخر التقارير عن اضرار السجائر الالكترونية 2019،  و أريد الإشارة إلي شيء أخير، و هو سوء فهم العالم للأشياء، حيث أن السجائر الإلكترونية كان الغرض من هو الإقلاع عن تدخين سجائر التبغ لكن أصبحنا نجد حتى الغير مدخنين لسجائر التبغ أصبحوا يستخدمون السجائر الإلكترونية، بغية الترفيه !


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة